الأحد، 13 يناير، 2013

يا عزيزي قريش من مصر ولا شك في ذلك والدليل هو

عن عبدالله بن عمر عن الرسول صلى الله عليه وسلم , قال :- "إن الله خلق السماوات سبعا ثم خلق الخلق فاختار من الخلق بني آدم ثم اختار من بني آدم العرب ثم اختار من العرب مضر ثم اختار من مضر قريشا ثم اختار من قريش بني هاشم ثم اختارني من بني هاشم فأنا خيار من خيار" . حديث حسن

وهذا الحديث النبوي هو أصح عندي من مشجرات الاشراف التي خرجت منها كل السلالات جينيه , في وضع استطيع اقول عنه هو وضع مزري ومُخجل لنا أمام العجم والمسلمين , فمُنتمي النسب الهاشمي يُعدون أكثر قبيله بشريه على وجه الارض قد تنوعت فيها السلالات الجينيه .

عموماً للقارئ الكريم الخيار بين خيارين :-

1- رأي أبو احمد :- 1% من العرب هم الصح موروثاً , و99% من العرب موروثهم على خطأ وخرافه , فلا كهلان ولا عدنان بل حتى الرسول صلى الله عليه وسلم ليس من مضر , وكل هذا من أجل خط شريف بعمر قبيله قحطانيه جينياً وفي وسط قبائل كهلان .

2- رأي أبوحسن :- 90 % من العرب هم الصح موروثاً , 8% ينُظر في موروثهم من خلال اقوال تاريخيه أخرى , 2% مُدعي النسب وهذا معروف تاريخياً ومنطقياً .


يعني باختصار :

يا أما 1% مُوروثهم صح أو 99% مُوروثهم صح .